الفانوس

القاهرة, 27-3-2009

وصلت , ورفعت عيني …

لأجد هذا الفانوس لا زال معلقاً

تحركه الرياح يميناً

ثم تأتي به يساراً

ولكنه لا زال معلقاً

وبائع الفاكهة كما هو

والمكان كله كما هو

بإستثناء هذا المبنى الجديد

وقفت أراقب كل شيء

كل شخص

كل حركة

أتأمل كل ركن وكل مكان

وتعود عيني إلى شرفتك

لكن الجو كان قارص البرودة على أن تخرجي

ووقفت ولا زال لدي الأمل

جعلت أسير أكتبها على شبابيك السيارات

بحبك

بحبك

بحثت عنك في قلبي…

Facebooktwittergoogle_plusredditpinterestlinkedinmail

نُشرت بواسطة

Ahmed Samy

Digital Strategist | Social Media Strategist | Digital Marketing | Online Marketing | Online Advertising Strategist | Digital Strategist | Digital Marketing in the Middle East

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *