فراغ

القاهرة, 28-3-2009

لا تعرفي الفراغ الذي تركتيه خلفك

وانت تمضي , ولا يمكن ان يملأه غيرك

انا أعلم أخطائي , اعلم كل خطاياي

أحترق .. اعرف أني جرحت قلبك

ليست هذه المرة … بل مرات قبلها

لم تكن هذه السبب … بل أسباب غيرها

لكني كنت أتغير … كنت اتحول لأجلك

ليس لنفسي … فنفسي لم تكن لنفسها

وكنا وصلنا إلى النهاية … عندما جائت النهاية

مباغتة … محطمة … قاتلة … مفتتة

وبقيت وحيداً في الندم …

لا أعلم معنى الامل … كل شيء إنهدم

كنت أرجو فرصة أخرى…

Facebooktwittergoogle_plusredditpinterestlinkedinmail

نُشرت بواسطة

Ahmed Samy

Digital Strategist | Social Media Strategist | Digital Marketing | Online Marketing | Online Advertising Strategist | Digital Strategist | Digital Marketing in the Middle East

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *